قل هو الله احد

الالف وكمال منتهاه في 99 نكمل معا مقاله الحروف المتقطعة او الموصولة في القرآن الكريم (إِنَّ هَٰذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ) [سورة ص 23] 99 نعجه.... لي نعجه واحده لقد شرحنا من قبل هذه الايه في مقال منفصل لكن لننظر اليها بزاوية اخري من الارقام 99 مقابل الواحد 99 طريق لكنهم كلهم بالنهايه يؤدون للواحد للرب الاحد فحتي طرق المعوجه او المظلمه التي يسلكلها الشياطين والسحرة تؤدي بهم الي عذاب من الله الواحد عذاب منه في الدنيا وفي الاخرة يقفون بين يديه للحساب يقفون امام الرب الواحد 99 = 9+9 = 18= 9 انظر الي دقة الرقم 99 وهو اكبر رقميين فرديين معا 9 الاولي (خانه الاحاد) هي نفس النورانيه المقدسه صفات الرحمن 9 الثانيه (خانه العشرات) او الظل هو ظل عرش الرحمن الظلمات ان جمعنا الرقمين 9 الاولي زائد الثانيه وهو اتحاد مملكه النور مع مملكه الظلام (إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا ۚ وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ ۚ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا) [سورة فاطر 41] (يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ ۖ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ) [سورة إبراهيم 48] وهو نفسه اليوم التي فيه تبدل الارض بالنور وتشرق الارض بنور ربها لاقامه ملك يوسف بالارض الوسطي وهو نفسه يظهر في صورة الامام المهدي او الامام المبين وهو ايضا كأتحاد الارض والسماء يعطينا ايضا الرقم 9 واتحادهما هو اكتمال عرش الرحمن علي الارض فيكون كما بالسماء بالارض (الرَّحْمَٰنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَىٰ * لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَىٰ) [سورة طه 5 - 6] واتحاد مملكه النور علي الظلام كل هذا يحدث في عوالم داخليه للنفس المقدسه صراع النور مع الظلام اي صراع ابليس ليستولي علي انوار الامام ويؤودها كما فعل مع جده الحسين وجده الرسول ص لكن الامام المبين هو سيدا علي الارض وهو 3 جيل من جيل ال بيت المصطفي ص من ال بيت الرحمه (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ * إِنَّ فِي هَٰذَا لَبَلَاغًا لِقَوْمٍ عَابِدِينَ * وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ * قُلْ إِنَّمَا يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَهَلْ أَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) [سورة اﻷنبياء 105 - 108] اذن اكتمال انوار الامام متعلق بهذا الرقم الثلاثه 3 من جيل الرحمه واكتمال انواره هو ضعف العدد اي 9 اكتمال انوار التسعه كما ذكرنا من قبل في الايه الكريمه عليها 19 اي ان 9 هو اكتمال الواحد نفس النورانيه النقدسه كما شرحنا هذ ا تفصيلا في المقال السابق. ان الأمر يشبه تماما الحروف فكما ذكرنا ان هناك حروفا نورانيه وحروفا ظلمانيه وامهات للحروف سواء نورانيه او ظلمانية فكل حرف له رقم وله ميزان وله معاني عديدة يفسر بها القران كما شرحنا ءاعجمي وعربي راجع المقال السابق للفائده لنأخذ مثال مثلا حرف الالف يمكن ان ينطق منفردا الف ويمكن ان يظهر في بدايه الكلمه احمد ويمكن ان يظهر في وسط الكلمه او اخرها اذن تكرار الحرف وتشكله يعطي نطق مختلف ووقع مختلف ونور مختلف ومعني مختلف اي ان معني حرف الالف مفصل تفصيلا في كل كلمه تكتب وتنطق بها حرف الالف نفرض مثلا ان حرف الالف هو جزء وهذا الجزيء من الحرف دخل وسط كلمه كتابة احمد .حامد .مدا اي ان الجزء يفسر بالكل والكل يفسر بالجزيء اي انه خصائص الحرف دخلت في كلمه ما... فاخذت كل خصائصه لتفسر بها هذا الحرف والعكس صحيح الكل وهو الكلمه لها تفسير بالحرف فلا تكون الكلمه قائمه معنا او فهما او نطقا الا بذاك الحرف. اي انك اذا اردت ان تعرف معني حرف الالف يعني معناه موجود بكل كلمه نطقت او رسمت او كتبت بها حرف الالف والعكس صحيح فالجزء يفسر بالكل والكل يفسر بالجزء. سأعطيك مثال للتبسيط في الكيمياء رمز الماء هو H2O اي ان 2 من الهديدوجين مع واحد اكسجين من الجزيئات دخلوا معا وتجانسوا سويا ليعطينا تركيب جديد وهو رمز الماء فلا ينبغي لنا ان نقول هذا ماء بل اننا لكي نفهم ماهو الماء نفتته لننظر ماذا يحتوي عنصر الماء وهو 2 جزء من الهيدوجين وواحد اكسجين وهكذا الجزء يفسر الكل والعكس نعود مره اخري الي ان انوار الامام هي العدد 3 واكتمال انوارة هو العدد 9 99 =9+9=18=9 999= 9+9+9=27=9 9999= 9+9+9+9= 36=9 99999=9+9+9+9+9=45=9 وهكذا مهما كررت الرقم 9 لانه رقم تمام مثل تمام البدر في اطوارة السفلية والعلويه سيعطينا بالنهايه الرقم 9 هل تريد ان تعرف ماهو رقم 9 ؟ الامر بسيط جدا قف علي كل ايه بالمصحف تنتهي بالرقم 9 او مضاعفتها (مجموع عددين =9 ) 9 18 27 36 45 54 63 72 90 مضاعفات العدد 9 في كل سورة تعطي معني 9 لهذه السورة بل ان مضاعفات 9 في كل السور ان جمعتت كل الايات المتعلقه بهم تعطي اول ما نطق به القلم في النشأه الاولي كجمله واحده وفصله الله بعدها تفصيلا. واعطاني كتاب مقسم به توراه والانجيل وللقران وتعاليم فقلت لكن للتوراه حرفت والانجيل قال هذا للاصل ومن الاصل ستكتبون تعاليم وهي شامله 3 عندما خلق حرف الالف قال للرب فقال قال الالف للرب اريد ان تميزني فقال ميزتك بان تكون واقف مهما حصل واول الحروف وطلب اكتر فقال لقد زدتك وفضلتك بان جعلت لك 3 اشكال وحدك في البدايه وفي منتصف كلمه وفي اخر الكلمه فطلب ان يميزه اكتر عن باقي الاحرف فاعطاه تاج وهو الهمزه فطلب ان يميزه اكتر قال ان تاجكك هذا سيكون ذهبي فقال الالف ومتي يكون ذهبي قال عند النشاه الاخرة وقال الالف ما افضل الحركات في اليمين ولا الوسط ودا اللاخر قال في اليمين وحدك حينها ينزل تاجك وهو الهمزه

الالف =واحد والهمزه صفر بهذا الاتحاد كان الالف وحيدا لكنه سيكون متصل بتاجه والمصدر فيتوحد بالصفر اي بالاحد وهذا هو سر التسعه اكتمال الصور لتصبح واحد فيكون الالف واحد وتفني الظلمات او الظلال ويفني الشر من الوجود فيصبح صفرا ويصلح الواحد للاحد فرد صمد هو الموجود. امين حافيضي .