المر

المر

نكمل معا الحروف النورانيه المتقطعة والموصولة بالقرآن وكما فصلنا في المقالات السابقه عن معني كل حرف وبيانة ا 1 ل 2 م 9 ر 2 1+2+9+2= 14=5 1 4 هم الاربعه الذين بأتحادتهم يعودون لله الواحد وكما فصلنا سابقا هؤلاء الاربعه هم اربعه طير (فصرهن اليك) (وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَىٰ ۖ قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِنْ ۖ قَالَ بَلَىٰ وَلَٰكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي ۖ قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَىٰ كُلِّ جَبَلٍ مِنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا ۚ وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ) [سورة البقرة 260] فصرهن اليك هو بأختصار الذهاب الي عوالم الجحيم السفلية لتطهير هذه الاراضي من الظلمة والفساد وفي الحقيقة ان كلمه صرهن اليك لها علاقه بأولاد الامام المهدي وهم نزلوا بأمرة الي عوالم جحيم والظلمات السفليه ليطهروا الارض الخنس والجوار الكنس ونزولهم هذا علي درجات ومراحل فكانوا في انوار سمو عاليه في عليين (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ ۚ إِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ ۚ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفًا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَا يَفْقَهُونَ * الْآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنْكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفًا ۚ فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ ۚ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُوا أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ) [سورة اﻷنفال 65 - 66] وهم حملوا الامانه (البلد الامين) وكانت ثقيله جدا فمن بعد قوة لهم وانوار ردوا اسفل سافلين (وَهَٰذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ * لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ * ثُمَّ رَدَدْنَاهُ أَسْفَلَ سَافِلِينَ * إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ) [سورة التين 3 - 6] واثناء نزولهم طبقات الجحيم من الطبقه الجحيم الاولي الي السابعه اصابهم ضعف في كل مرة بل ضعف شديد في قواهم وقدراتهم ويتجلي هذا في قصه سيدنا نوح عندما التقمة حوت الظلمات فكان سقيم باطنيا وشديد الضعف ويتجلي هذا في قصه سيدنا لوط (قَالُوا لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ * قَالَ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَىٰ رُكْنٍ شَدِيدٍ) [سورة هود 79 - 80] فهذا الضعف الشديد من اولاد الامام عندما نزلوا لاراضي جحيم سفليه كانوا في البدايه 20 صابرون يغلبوا 200 100 يغلبوا الف اي ان قوة الشخص الواحد باطنيا ونورانيته تعادل 10 من قوة المفسدين من السحرة وشياطين الانس والجن لكن من بعد كثرة الحروب الباطنيه والمكر المستمر الذي يتعرضوا اليه خفف الله عنهم هذا الحمل من فضله وهو رحمة بهم نتيجه ثقل هذه الامانه والتكليف والحمل (الْآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنْكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفًا ۚ فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ ۚ وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُوا أَلْفَيْنِ ) 100 صابرين يغلبوا 200 1000 صابرين يغلبوا 2000 اي ان قوة الشخص النوراني الواحد اصبحت تعادل 2 من قوة المجرمين باطنيا لهذا التنظيف الذي امروا به المر الالف الوحدة والعلو في ذات اللام هو انعكاس صورة في ادم مر هو نزول للاراضي الجحيم وهو مر اليم. اي مر يم الظلمات في مريم كي ترمم القلوب من بعد رحله وخبرة عظيمة في عوالم السفليات وهذا ما اختبرة سيدنا ابراهيم حينما القي في نار نيران قومه واصنامهم الفكرية المتحجرة وهو درب كل الانبياء والرسل النورانييون لكن كل هذا ما علاقتة بالرعد ؟ ان الرعد قوة عظيمة جدا ظاهريا تسمع الرعد وهو صوت عظيم جدا من السماء والسماء هي سمو الطاقه ونورانيتها العالية وباطنيا ذاك الصوت هو تسبيح الرعد بحمد لله وسجوده له (وَيُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ وَالْمَلَائِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ وَيُرْسِلُ الصَّوَاعِقَ فَيُصِيبُ بِهَا مَنْ يَشَاءُ وَهُمْ يُجَادِلُونَ فِي اللَّهِ وَهُوَ شَدِيدُ الْمِحَالِ) [سورة الرعد 13] والتفسير العلمي لحدوث الرعد مقتبس من ويكيبديا (( هو صوت ينشأ عن الزيادة الكبيرة في الضغط ودرجة الحرارة داخل السحب الحاملة للشحنات الإلكترونية، يحدث الرعد كنتيجة لحدوث التفريغ بين الشحنات متعاكسة الأقطاب، يسبب التفريغ ارتفاعًا كبيرًا في درجات الحرارة، وزيادة كبيرة ومفاجئة في الضغط، مما ينتج هذا الصوت العالي الذي نسميه رعدًا)) هذا هو ما يحدث ظاهريا امامنا بالكون المنشور. لكن لنطبق هذا علي كون الانسان الظاهري. فما يحدث بالخارج هو نفسه ما يحدث بالداخل يقول الله تعالي (وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ) [سورة الذاريات 49] (وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا ۖ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ ۖ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [سورة الرعد 3] فكما ان هناك ذكر وانثي ين ويانج ليل ونهار الخ كما فصلنا سابقا بمقال التوازن داخل الشخص الواحد هناك زوجين من طاقه مجال طاقه ايجابي نوراني (طاقه ملائكيه) ومجال طاقه سلبي مظلم (طاقه القرين) والانسان ممزوج بين هاتين الطاقين حتي يقتحم العقبة ويقتل نفسه الامارة بالسؤء ليصبح طاقته ملائكيه نورانيه دوما. لكن المعروف ظاهريا ان الشحنات المختلفه تتجاذب فمغناطيس يحمل قوة موجبه سيتجاذب مع مغناطيس يحمل قوة سالبة كذلك تتجاذب الذكر والانثي والليل والنهار وهذة سنه الله في الكون (سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلُ ۖ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا) [سورة اﻷحزاب 62] اي انك كانسان اذا كنت في هذه اللحظة فرح سعيد مطمئن ومتفاؤل الخ فهذه طاقه ايجابيه نورانيه وجاءت اليك فكره سلبيه وهو مس لطاقه سلبيه من وسوسه ابليس (إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ) [سورة اﻷعراف 201] ففي هذه اللحظة ان تأملناها ففكرتك الايجابيه اصبحت يحيط بها فكرة سلبيه اي ان مجال طاقتك الايجابي اصبح مماس لمجال طاقه سلبي اي ان مجال طاقتك النوراني اصبح مماس لمجال طاقه ناري او ظلماني في هذه الفمتو ثانيه او اقل منها يحدث انجذاب بين مجالين الطاقه الايجابي والسلبي فالاقطاب المختلفه تتجاذب وهي سنه الله هذا التجاذب بين مجال الطاقه الايجابي والسلبي يحدث في داخلك تصارع لين المجالين او الفكرتين او تصارع بين التفاؤل والتشاوم الخ وكل فكره لديها مبرراتها واسبابها لتقتنع بها حتي تختار بين مجال طاقه الايجابي وللسلبي وعند اغلب الناس تتنصر مجال طاقه سلبي او طاقه القرين فتجد حاله يختلف من لحظة لاخري للنقيض وفي هذا حديث الرسول ص (( عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: بَادِرُوا بِالأعْمَالِ فِتَنًا كَقِطَعِ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ يُصْبِحُ الرَّجُلُ مُؤْمِنًا وَيُمْسِي كَافِرًا أَوْ يُمْسِي مُؤْمِنًا وَيُصْبِحُ كَافِرًا يَبِيعُ دِينَهُ بِعَرَضٍ مِنَ الدُّنْيَا )) هذه الحاله من النقيض للنقيض هي حاله تصارع مجالات الطاقة لديك لحظيا من الامور البسيطه الي الامور المركبه والمعقدة كالايمان والكفر لكن يجب ان نفهم ماهو الرعد حقا حتي تتضح لك الصورة كامله الرعد رعد رعد = دعر عكس ذعر رعد= درع السماء عرد الرعد هو دعر اي محو محق ازاله للطاقه السلبيه التي تسبب الذعر بما فيها من مخاوف وفزع وحزن الخ وبهذا يكون رعد هو درع للسماء اي حمايه للسمو وحماية للانوار العالية فهذا الدرع كان من السهل اختراقه ظاهريا وباطنيا انظر للايه من يستمع الان ....اي انهم كانوا يستمعون قبلا ويغيرون الكلم عن مواضعه لذا حرفت التوراه وحرف الانجيل ظاهريا ولكن حفظ القران ظاهريا وحرف معانيه نتيجه تمسك الناس بالتفسيرات المتعددة بدلا من ان يتدبروة (أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا) [سورة النساء 82] وبهذا هجر تدبر القران لذا سيقول الرسول ص ان قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا. (وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَشُهُبًا * وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ ۖ فَمَنْ يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَصَدًا) [سورة الجن 8 - 9] اذا كانت سماوات اي الانوار العاليه الساميه تسرق ويسلبها الشياطين لعدم وجود هذا الرعد اي درع حمايه الطاقية وقد فصلنا هذا بدورة حجب طاقية المجانيه بالتايجرام فهذا الرعد في حاله تماس الطاقه الايجابيه والسلبيه او تماس طاقه النورانيه وطاقه القرين وكما ذكرنا انها متجاذبين بقوة كبيرة جدا كتجاذب مغناطيسين مختلفي الاقطاب ولكب تبعد مجال طاقه سلبي عنك تحتاج لقوة خارجيه ضخمة جدا جدا اذا كان مغناطيسين متجاذبين فانت تقوم بقوة بيدك لفصلهما وعزلهما كذلك نفس الامر تقوم قوة الرعد وهي قوة عظيمة جدا بالدرع بابعاد هذه الطاقه السلبيه عن مجالك الايجابي او النوراني وهذه القوة هي تخيف الابالسه والشياطين من الطاقه السلبيه فينصرفون بقوة هذه الشهب والحرق فَمَنْ يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَصَدًا) ساعطيك مثال للتوضيح اكثر الحاله الاولي منزل فخم جدا يعيش به قوم طيبين لكن ليس به بواب او حراسه كدرع حمايه لهم فمن السهل ان يدخله اي لص سارق ويسلب منهم اثاثهم ظاهريا الحاله 2 نفس البيت الفخم الذي به قوم طيبين لكن لديهم حراسه وامن مشددة لحمايه منزل فمن الصعب ان يخترقه اي لص بسهوله نتيجه درع حمايه لديهم كذلك نفس الامر يحدث باطنيا وجود درع حمايه من الرعد يبعد عن مجال طاقتك النوراني مجال طاقه السلبي. ...... لننظر بزاوية من منظور اخر فمجموع الاحرف المر هو 14= 5 لنتتبع كل الايات التي بها رقم 5 بسورة الرعد لتوضيح المعني وهذا لا يغني عن انه كل ايه بها اسرار عظيمة من قوة الرعد او الدرع ااسماوي الحارس والحامي للانوار والعلم والشفاء والخير. (وَإِنْ تَعْجَبْ فَعَجَبٌ قَوْلُهُمْ أَإِذَا كُنَّا تُرَابًا أَإِنَّا لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ ۗ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ ۖ وَأُولَٰئِكَ الْأَغْلَالُ فِي أَعْنَاقِهِمْ ۖ وَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) [سورة الرعد 5] (وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَظِلَالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ ۩) [سورة الرعد 15] (وَالَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ ۙ أُولَٰئِكَ لَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ) [سورة الرعد 25] فسورة الرعد تتكلم اجمالا وتفصيلا وبيانا لهذا الامر عن المجرمين لكني سأتكلم هنا عن الايه رقم 15 في سورة الرعد (وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَظِلَالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ ۩) [سورة الرعد 15] فهذه الايه الكريمه بها اسرار عظيمة وتقر ان هناك من يسجد كرها علي اكراه وتقر بأن الظلال تسجد ايضا سواء طوعا او كرها لله رب العالمين لكن كيف هو السجود كرها وكيف ان الظلال او الانعكاس او الطاقه السلبيه تسجد لله كرها وليس سجود لحظي فقط بل سجود بالغدو والاصال في كل حال وحين ؟؟؟!!! السجود بالاكراة او السجود كرها لله رب العالمين (وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَظِلَالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ ۩) [سورة الرعد 15] كلمة يسجد هو فعل مضارع دلاله علي استمراريه السجود كرها للطاقات السلبيه من ابليس واعوانة اذن هل يسجد ابليس لرب العالمين ؟ نعم ولكنه يسجد بالاكراة بشكل جزئي في كل مرة يخسر فيها معركته مع بني ادم ولايستطيع غوايته السجود الجزئي هو اقرار بالهزيمة وما يمنعنه عن السجود بشكل كلي هو الايجو او الكبر او الاستكبار (وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ دَابَّةٍ وَالْمَلَائِكَةُ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ * يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ ۩) [سورة النحل 49 - 50] لكنه في نهايه الامر في الايه التاليه يعترف ابليس لما قضي الامر بسورة الحشر انه يخاف من رب العالمين وهنا سجود بشكل كلي بعد سحقة وسلب كل قواه وكل مكرة وخداعة ومحو بالباطل فابليس لا يسجد حبا كما فعلت الملائكه والسموات والاراضين بل بالاكراة (كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنْسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِنْكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ) [سورة الحشر 16] هذا اعتراف ابليس في سورة الحشر بخوفه من رب العالمين (ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ) [سورة فصلت 11] (وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ ۖ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي ۖ فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ ۖ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ ۖ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ ۗ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) [سورة إبراهيم 22] اذن ما قصه هذا السجود بالاكراه يجب ان نعود الي بدايه القصه لنفهم حقيقة سجود ابليس كرها لحظيا بالغدو والاصال (قَالَ مَا مَنَعَكَ أَلَّا تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُكَ ۖ قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ * قَالَ فَاهْبِطْ مِنْهَا فَمَا يَكُونُ لَكَ أَنْ تَتَكَبَّرَ فِيهَا فَاخْرُجْ إِنَّكَ مِنَ الصَّاغِرِينَ * قَالَ أَنْظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ * قَالَ إِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ * قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ * ثُمَّ لَآتِيَنَّهُمْ مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَنْ شَمَائِلِهِمْ ۖ وَلَا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ * قَالَ اخْرُجْ مِنْهَا مَذْءُومًا مَدْحُورًا ۖ لَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْكُمْ أَجْمَعِينَ) [سورة اﻷعراف 12 - 18] ففي بدايه القصه عندما عصي ابليس ورفض السجود بالطاعه طوعا لادم الذي هو خليفة الله في الارض لم يفهم ابليس هذة الحكمة في سجودة وتكبر ورفض ان يسجد لكنه لم يدرك ان عدم رفضه للسجود طاعه هو سجودة كرها لحظيا علي مضض منه نتتبع هذا في اخر المقال فكل من كان في قلبة ذرة من كبر لا يدخل الجنه عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (( لا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ كِبْرٍ )) وبهذا طرد ابليس من جنه الرحمان ليكون في نار ابدا الابدين فهو من نار ويتعذب بها اي يتعذب بافعالة ومكرة وخداعه وطمس الحق بالباطل. لكن ابليس اراد ان يثبت وجهه نظرة انه خير من ادم فقال له انظرني الي يوم يبعثون ومن هنا تولي ابليس مهمه وهي مهمه ضلال الناس بغوايتهم اجمعين ان ابليس وذرينه و اعوانه لهم مهمه واحدة وهي مهمه من اختيارة مهمه شريرة للضلال والتضليل وهو يعلم عاقبتها ويعلم نهايتها منذ كان في النشأه الاولي (لَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْكُمْ أَجْمَعِينَ) لكن هذا الامر كانت حكمه عظيمة جدا من رب العالمين ف الله سبحانه قد علم ادم الاسماء كلها بعلم اللوح المحفوظ المحفوظ في قلبة وفي هذه اللحظة عندما تحدي ابليس ادم بهذة اللعبة الدنيويية التي نعيشها نظر سيدنا ادم الي اللوح المحفوظ في قلبه فبعد ميلايين بلايين السنين سينتصر الحق ولو كره الكافرون سينتصر الحق ولو كان مكرهم لتزول منه الجبال سنتصر الحق برغم ايذاء كل الرسل والانبياء ابليس اخذ تلك المهمه الشيطانيه انه سيغوي بني ادم اجمعين في تحدي وفي لعبه الوهم الذي ظننا من خلاله ان هذه الدنيا حقيقة وان كل ما نراه عيننا هو حقيقي لكن كل ما تراه بعيناك هو وهم زائف . انظر تشريح العين بيولوجيا لتعرف حقيقه الوهم الذي نعيشه . العين تعمل انعكاس صور مخزنه اسفل المخ وليس ما تراه عيناك الظاهريه .ان حقيقه كل الامر هو كل الاشياء والصور والكلمات والالوان مخزن داخل دماغك كصور واشارت انت تستدعيها ساتركك مع الفيديو حتي لا نشتت موضوعنا الفيديو الاول : كبف نري https://youtu.be/TE0tI_JbwrM ..... الفيديو 2 السر الكمن وراء المادة https://youtu.be/ZmER6Wxfmuc ....... الفيديو 3 الخدع البصرية تبين لنا كيف نبصر https://www.ted.com/talks/beau_lotto_optical_illusions_show_how_we_see/transcript?language=ar ============================ والاصل هي البصيرة او عين للثالثه عين القلب التي خفاها ابليس بمكر بظواهر عينانا الظاهرية وانعكاس الصور الماديه التي لااصل لها فكلها اوهام واشارات كهربائية مغناطيسيه وهذا ما يثبته العلم لكن نظل عايشين في وهم ومتاع الدنيا وزخرفها كي تطمس الحقيقة القلبية وما حدث في النشأه الاولي طمسا (اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلَادِ ۖ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا ۖ وَفِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ ۚ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ) [سورة الحديد 20] ان كل شيء هو بالداخل بداخل كونك ففيك انطوي العالم الاكبر وكل ما تراه بالخارج هو انعكاس لعالمك وما يحدث بداخل كونك لتتعرف علي نفسك فمن عرف نفسة عرف ربة كما يقول الصوفيون .... ان ابليس يعرف حقيقه ما حدث في نشاه الاولي لكنه يزين لاتباعه باطلا ليتبعوة فقامت مملكته ع الزيف والباطل والخداع والاوهام لذا يقول احد الجن في القران الكريم وانه كان سفيهنا يقول علي الله شططا (وَأَنَّهُ تَعَالَىٰ جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا * وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا * وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ تَقُولَ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا) [سورة الجن 3 - 5] السفية هو ابليس من يسفة الحقائق ويزيفها لمصلحته بالكذب والباطل من اجل هذا التحدي لغوايه بني ادم بنشر وطمس الباطل لاتباعه وذريته ليتبعوة لكن في الحقيقة ان الله يستعمل ابليس واعوانه استعمالا ليميز عن المفسد من المصلح من بني ادم حتي تكون الحجة علي الناس يوم القيامةوما الله بظلام للعبيد. (وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ) [سورة الشورى 30] (ذَٰلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ) [سورة آل عمران 182] (لِيَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَيَجْعَلَ الْخَبِيثَ بَعْضَهُ عَلَىٰ بَعْضٍ فَيَرْكُمَهُ جَمِيعًا فَيَجْعَلَهُ فِي جَهَنَّمَ ۚ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ) [سورة اﻷنفال 37] في الاصل ان كيد الشيطان كان ضعيفا ليس له اي قوة او تاثير عليك الا بحاله واحد فقط (الَّذِينَ آمَنُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ۖ وَالَّذِينَ كَفَرُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ الطَّاغُوتِ فَقَاتِلُوا أَوْلِيَاءَ الشَّيْطَانِ ۖ إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا) [سورة النساء 76] اذا اتحد مجال طاقه الانسان السلبي مع هذه الوساوس والطاقات السلبيه فيكون تأثيرة قوي جدا لدرجه تسيطر كيد الشيطان وكيد السحرة عليك انظر الي السحر هو عبارة عن خدعه ووهم سحروا اعين الناس في قصه فرعون (قَالَ أَلْقُوا ۖ فَلَمَّا أَلْقَوْا سَحَرُوا أَعْيُنَ النَّاسِ وَاسْتَرْهَبُوهُمْ وَجَاءُوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ) [سورة اﻷعراف 116] لكن ايضا استرهبوهم فبهذة الرهبه اصبح تاثير السحر قوي جدا وفعال اي ان بني اسرائيل سمحوا لهذا السحر بأن يخترقهم عن طريق هذه الرهبة في قلوبهم باتحاد مجال طاقتهم السلبي مع مجال السحرة فاصبح السحر فعال ومفعل. (إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلَّا مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ) [سورة الحجر 42] فكيف نتبع ابليس ونكون من الغاوين ؟ (فَأَكَلَا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِنْ وَرَقِ الْجَنَّةِ ۚ وَعَصَىٰ آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَىٰ) [سورة طه 121] ان غوايه ادم واستغلال ابليس لة نتيجه المعصيه والمعصية جاءت نتيجه تزيين الشيطان بالباطل واتحاد زوج طاقه القرين السلبي لديك لي مجال طاقتك السلبي اتحدا فتكونت قوة عظيمة بالاقناع هزمت طاقه النور او الطاقه الايجابيه في تلك اللحظه فنقع في المعصية فنكون من الغاووين في ظلمات التيه. ================================= لكن ماعلاقه كل هذا بالسجود كرها ؟ ------------------------------- ان الله سبحانه يستعمل الشياطين ليحق كلمه العذاب عليهم ويستعملهم ايضا لكي يعرف الانسان نفسه نقاط ضعفه ونقاط قوته عن طريق وساوس ابليس فاذا عرف الانسان نقاط ضعفه وسلبياته والامور المذمومه التي في داخل كل نفس منا حاول جاهدا ان يتخلص من سلبياته ومن هذه الامور ان ان ابليس بالرغم من خططته الماكرة لضلال الناس ومكرة... ان الله يمكر بهم وهو خير الماكرين. ويجعلة بدون ان يشعر يسجد له كرها في تنفيذ خطة ازليه لبيان مساؤيء النفس وشرورها فأن عرف الانسان ان بداخله صفه مثل التسرع او الغضب او التوتر واثرت باشكال سلبيه عليه بأمراض وخسارة والخ سيسعي الي العودة لله وان يحاول ان يتخلص من هذه الامور التي تعكر صفوة كل انتصار لادم بمقاومه ابليس يجعله يسجد كرها لادم او صورة الرحمن باقرار ان كيد الشيطان كان ضغيفا وانه يستطيع ان ينتصر ع تفسه بنفسه من مس طاقات السلبيخ بوسوسات الابليسيه اللحظية مثلا صفه (الغيرة الزائدة او الغضب )توذي صاحبها وتودي بذلك الي مشاكل واضطرابات بل وامراض وقلق وتوتر تلقائيا كنفس بشريه نتيجه هذه النتائج السلبيه التي يعيشها سيسعي الي تطوير حياته ويغير سلوكه والتخلص من هذه الصفه السلبيه وهذه هي البدايه بالنيه الصادقه والنيه هي لجوء الي الله بطلب المساعدة وذلك لان سنه الله في الكون اقتضت بان الله لايغير ما بقوم حتي يغيروا ما بانفسهم وهكذا ييسر له الرب بطرق واساليب شتي وتظهر امامه فرص ومعلمين وكتب وكل شيء يساعدة يتجلي امامه ليتخلص من سلبيات النفس في اللخظة التي ينتصر فيها ادم علي غوايه ابليس فيسجد ابليس له كرها ...... وسجود ابليس لحظيا لله هو تنفيذ لمكر الله به بدون ان يشعر ابليس في الوصول الي نضج ووعي الانسان بذاته وكيانه فهذه خطه الله الحكيمه حكمه من وراء حكمة وحجب تتفتح الي ان يدرك الانسان ظاهرا وباطنا ويعرف نفسه حقا ليكون من اهل المعرفة والاعراف. وفي الحديث ان ابليس يبكي عند رؤيه بني ادم يسجد لله فكل طاعه لبني ادم هو سجود ابليس له سجود جزئي اي اقراره بالهزيمة ان ادم وذريته خيرا منه (ابليس) ( إِذَا قَرَأَ ابْنُ آدَمَ السَّجْدَةَ فَسَجَدَ اعْتَزَلَ الشَّيْطَانُ يَبْكِي يَقُولُ : يَا وَيْلَي ! - وَفِي رِوَايَةِ أَبِي كُرَيْبٍ : يَا وَيْلِي - أُمِرَ ابْنُ آدَمَ بِالسُّجُودِ فَسَجَدَ فَلَهُ الْجَنَّةُ ، وَأُمِرْتُ بِالسُّجُودِ فَأَبَيْتُ فَلِي النَّارُ ) ..... ان ابليس وذريته واعوانه كانوا كافرين من قبل في النشاه الاولي لذا كانوا في الملء الاعلي يختصمون فكيف ولماذا اختصموا اختصم ابليس مع الملائكه بعدم السجود واختصم انه خير من جنس بني ادم واختصم في لعب هذه الادوار كلها بهذا التحدي في لعبة وهم الد نيا لاغوينهم اجمعين. كل من الارواح في نشأه الاولي اختار ان يلعب دور فمنعم اختار ان يلعب دور الطيب ودور الشرير اختار بعض ان يكونوا من اهل النور واختار البعض ان يكونوا من اهل ظلمات لماذا لان بالظلمات تكتمل النور ولان بالنور يتطهر الظلمات فيكتملا كانت الروح الكليه نور عظيم كامل بكمال الله كذره واحدة فاتشققت الي ملايين ملايين الذرات وكل ذرة كوكب كوكب الزهور كوكب الارض كوكب ااشمس وهكذا وكل كوكب ظهر فيه قابيل وهابيل فاقتتلا فكوكب الزهور اقتتل الزهر الطيب مع الخبيث حتي جف البستان من الظلمة وكذلك في كوكب الشمس والكواكب الاخري واصبح هناك تحالفات بين الظلام في كل الكواكب ختي اذا اطمئن الظلام لبعضه اكلا بعضهم البعض وهذا يتجلي معارك يتحد المغول مع الصلبين للقضاء علي النور فان تخلصا من عدوهما اصبحا اعداء بعض يقتتلا وهكذا قال ان الارواح هي مني كلهم نور لكنهم اختاروا ان يلعبوا تلك المسرحية متقمصين الادوار ومنغمسين فيها نائمين عن الخقيقه فمنهم من يولد في بحر اانور بتاثير من الافلاك والكواكب ومنهم من يولد ببحر الظلمات بتاثير من حركه الكواكب والابراج ومنهم من يسعي للنور للتطهير فهولاء السابقون ومنهم من يتبع اهل النور فهم اهل اليمين ومنهم من يتبع اهل الشمال وهم المفسدون لكن بعد فترة الي ان يشاء الله سيتطهرون بالنار ختي يعودوا الي اصلهم الذي كان من نور في النشاه الاولي فكلهم ارواح من نور اختصموا في الملء الاعلي كأنه كانت قرعه هذا لعب دور من اهل النور وهذا لعب دور من اهل الظلام لذا اشد الناس قسوة وغلظة قد يلين من كلمه طيبة ويلين بالحب لان اصل الاشياء هو الحب وهذا ما حصل مع سيدنا عمر وكثير من الصحابة لذا قال الله لموسي ولاتأس علي القوم الظالمين وقل قولا لينا الي فرعون لعلة يتذكر يتذكر نورانيته وانه فقد يلعب دور متقمص فيه وفي ظلمانيته فان تذكر تخلي عن الادني الدنيا وطلب الاعلي وهو الله العلي ولكي تتبع الارواح سببا ولد بعضهم بالجنه والبعض بالارض وتاثر بعضهم بالنور والاخر بالنار فكان هذا حركه كواكب والافلاك والابراج استمراريه لعلهم يتذكرون. فيما كانوا فيه يختصمون ويبعث رسول من نور ويحميه الله الي ان يقتلوة الذرات ظلمانيه نوره حتي يموت وهكذا يبعث من جديد حكمه الله بالغه فما تغني النذر انتهي. امين الحافيظي Amine Hafidi