الم

نكمل ان شاء الله معني الم في اشارات سريعه مما من الله به علينا من علمة وفضلة

فكما ذكرنا ان الالف هو وعي احادي واللام هو وعي ثنائي والميم هو اكتمال الوعي التاسع في الاراضين ومن هنا كانت رحله ادم وحواء من جنه في عليين بصفه الوحدة والكمال المطلق الي الاراضي اسفل سافلين ليكتمل لديهم الوعي السماوي والارضي معا وتكون جنه بالأرض كما هي جنه السماء ويذكر لنا المولي الحكمة من هذا (وَهَٰذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ * لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ * ثُمَّ رَدَدْنَاهُ أَسْفَلَ سَافِلِينَ) [سورة التين 3 - 5] فالبلد الامين هو قلب الامام المبين فيكون كل مكان يضع فيه قدماة الشريفتان يتحول الي امن وسلام فقد خلق الانسان في احسن تقويم من قوامه علي نفسة في عليين لكن الله ردة الي اسفل سافلين في اراضي السفلية والجحيم واصبح عرضه لمكر ابليس اللعين لماذا لكي يقتحم العقبة والعقبه هي عقبة او مانع يعوق كمال اسلامك وكمال ايمانك نتيجه نزغ الشيطان من يوم ميلادك فيجعلك تصرخ عن خروج الوليد من رحم امه (فَلَا اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْعَقَبَةُ * فَكُّ رَقَبَةٍ * أَوْ إِطْعَامٌ فِي يَوْمٍ ذِي مَسْغَبَةٍ * يَتِيمًا ذَا مَقْرَبَةٍ * أَوْ مِسْكِينًا ذَا مَتْرَبَةٍ * ثُمَّ كَانَ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ وَتَوَاصَوْا بِالْمَرْحَمَةِ) [سورة البلد 11 - 17] وهذه العقبة هي فك سيطرة الطاقات السلبيه عليك او بصورة اخري فك سيطرة ابليس عليك وماذا يحدث بعدها تكون من اللذين امنوا حقا وتواصوا بالصبر والحق وهذا هو درب اصحاب الميمنه (ثُمَّ كَانَ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ وَتَوَاصَوْا بِالْمَرْحَمَةِ * أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ * وَالَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِنَا هُمْ أَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ * عَلَيْهِمْ نَارٌ مُؤْصَدَةٌ) [سورة البلد 17 - 20] وهذه هي الحكمه البالغه فما يظلم ربك احدا من بعد ما جاءتهم البينات والرسل في كل عصر واوان (إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ * فَمَا يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ) [سورة التين 6 - 7] لنكمل معا الم ذكرت في اكثر من سورة بالقرآن الكريم في سورة البقرة ال عمران العنكبوت الروم لقمان السجدة ..... وفي ذلك علاقه متصله معا في هذه السور نتتبعها معا. البقرة وهي بقرة الصفراء التي تشير الي طاقه الين السلبيه في صوره زليخه وهي بقر رقب اي انك اسير لدي هذه الطاقه السلبيه المتعلقه بالشهوات والتكاثر بصورة قويه افراط فيها او تفريط وهذا ما يجعلك اسير وتحتاج ان تفك رقبتك من هذه التشاكرة وتتحرر وبعد ادراكك لهذه المرحلة تكون من ال عمران اي من يعمرون الارض ممن ينشرون النور والايجابيه والبسمه والخير بين الناس لكن هده المرحله هي ادراك فقط فينهال عليك خيوط عنكبوت الشياطين من كل الجوانب كأنك فريسه ينصبون لك فخاخ ابليس مثلما حدث بمكر فرعون لموسي (قَالَ فِرْعَوْنُ آمَنْتُمْ بِهِ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَمَكْرٌ مَكَرْتُمُوهُ فِي الْمَدِينَةِ لِتُخْرِجُوا مِنْهَا أَهْلَهَا ۖ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ) [سورة اﻷعراف 123] (فَأَلْقَىٰ عَصَاهُ فَإِذَا هِيَ ثُعْبَانٌ مُبِينٌ * وَنَزَعَ يَدَهُ فَإِذَا هِيَ بَيْضَاءُ لِلنَّاظِرِينَ * قَالَ لِلْمَلَإِ حَوْلَهُ إِنَّ هَٰذَا لَسَاحِرٌ عَلِيمٌ * يُرِيدُ أَنْ يُخْرِجَكُمْ مِنْ أَرْضِكُمْ بِسِحْرِهِ فَمَاذَا تَأْمُرُونَ * قَالُوا أَرْجِهْ وَأَخَاهُ وَابْعَثْ فِي الْمَدَائِنِ حَاشِرِينَ) [سورة الشعراء 32 - 36] فأن صبروا صدقوا مثلما حدث مع بني اسرائيل (قَالَ مُوسَىٰ لِقَوْمِهِ اسْتَعِينُوا بِاللَّهِ وَاصْبِرُوا ۖ إِنَّ الْأَرْضَ لِلَّهِ يُورِثُهَا مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ ۖ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ * قَالُوا أُوذِينَا مِنْ قَبْلِ أَنْ تَأْتِيَنَا وَمِنْ بَعْدِ مَا جِئْتَنَا ۚ قَالَ عَسَىٰ رَبُّكُمْ أَنْ يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ) [سورة اﻷعراف 128 - 129] فتأتي معركه الروم وهو ما رماه الله ليقيم الوعد ويقطع دابر الكافرين (فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ قَتَلَهُمْ ۚ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ رَمَىٰ ۚ وَلِيُبْلِيَ الْمُؤْمِنِينَ مِنْهُ بَلَاءً حَسَنًا ۚ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ * ذَٰلِكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ مُوهِنُ كَيْدِ الْكَافِرِينَ * إِنْ تَسْتَفْتِحُوا فَقَدْ جَاءَكُمُ الْفَتْحُ ۖ وَإِنْ تَنْتَهُوا فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ ۖ وَإِنْ تَعُودُوا نَعُدْ وَلَنْ تُغْنِيَ عَنْكُمْ فِئَتُكُمْ شَيْئًا وَلَوْ كَثُرَتْ وَأَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ) [سورة اﻷنفال 17 - 19] وهي نفسها يوم الزينه يوم غرق الباطل وغرق فرعون واتباعه من السحرة الاثمين المعتدين وهي فك رقبتك من الطاقات السلبيه ونزغ ابليس وليكون ليس له عليك سلطان وبعدها يأتي اليك مرحله اللقمانيه تأتي مرحله سيدنا لقمان في تعليم الحكمه لبنيه مما علمة الله (وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ ۖ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ) [سورة لقمان 13] وبعدها بعد ان ياتيك الحكمه ومن يوتي الحكمة فقد اوتي خيرا كثيرا (وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ ۚ وَمَنْ يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ) [سورة لقمان 12] (يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ) [سورة البقرة 269] تاتي بالنهاية مرحله السجود في سجود القلب قالبا وقالبا وعقلا وجسدا وفكرا وهنا تمام الايمان رحمة من رب العالمين امين الحافيظي