الأمام المهدي 6

الامام المهدي الجزء السادس

نستخلص مما فصلناه في الاجزاء ان الامام المهدي له ثلاث مراحل في تطور الروحي في الباطن بعد ليلة الاصلاح .

اولا :مرحلة المهدوية وهي المرحلة الاولى اللتي يبعث فيها من جديد في الباطن بروحه ويحيا مرة اخرى ويقوم من قبره وسجنه ليحارب مع اولاده 313 ابليس واعوانه من الجن والانس سبع سنين متوالية .وهو عبارة عن مهد في رحم الكون يكلم الناس باطنيا وظاهريا عن طريق اولاده ورسل من الصالحين

والسبع سنين مذكورة تفصيلا في القرآن غي قصه سيدنا يوسف (قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا حَصَدْتُمْ فَذَرُوهُ فِي سُنْبُلِهِ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّا تَأْكُلُونَ) [سورة يوسف 47]

وهم 7 سنين من الغربه والتخفي لكي تكتمل انوارهم ولا يظهروا علي احد او يكشف هدا السر حتي لايقتلوهم او برجموهم ابالسه المجرمين. فهم مستضعفين في اراضي الابالسة المجرمين.

(وَمَا لَكُمْ لَا تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَٰذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا وَاجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ نَصِيرًا) [سورة النساء 75]

ثانيا : مرحلة العيسوية اللتي يمسك زمام الملك بالباطن وتكبر الكلمة وهي مرحلة الكهولة والنبوة والارض تمسح من كل الامراض بعد مواجهة الدجال واسقاط الصليب وتصير امة واحدة قال المصطفي ص

«ليوشكن أن ينزل فيكم ابن مريم إماما مقسطا وحكمًا عادلا، فيكسر الصليب، ويقتل الخنزير، ويضع الجزية» (

{حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ} [المائدة: 3].

وهو يخطو خطي جدة المصطفي في تحريم الفواحش ما ظهر منها وما بطن بعدما حلل منها ابتاغاء مرضات ابليس باطنيا وظاهريا بأسم الافتراء والكذب علي الدين

(الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ ۚ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ ۙ أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) [سورة اﻷعراف 157]

ثالثا

: مرحلة الاحمدية والرسالة للعالمين جن وانس هذه هي المرحلة اللتي سيظهر فيها الامام لعامة الناس مبشرا ونذيرا والقلة من تتبع الرسول وتركب معه سفينه نجاه ظاهريا وباطنيا وهم اولادة 313 واغلب الناس لن تصدق به ولا بيوم القيامة بعدما اخضرت الارض وازدهرت وصار العدل .

(حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ قُلْنَا احْمِلْ فِيهَا مِنْ كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ إِلَّا مَنْ سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ وَمَنْ آمَنَ ۚ وَمَا آمَنَ مَعَهُ إِلَّا قَلِيلٌ) [سورة هود 40]

وهؤلاء القليل الذين امتحن قلوبهم بالتقوي ظاهرا وباطنيا ليكونوا من المؤنين حقا (أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَهُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ) [سورة اﻷنفال 4]

وهم من المجاهدين لانفسهم باطنيا وهو قتل انفسهم بالحق وذبح بقرتهم وعجل نفوسهم كما اوضحنا ذلك في مقالات سابقه (وَالَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ آوَوْا وَنَصَرُوا أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ) [سورة اﻷنفال 74]

وهم اهل الكهف المؤمنين الذين خافوا علي قلوبهم من شر ظلمة اليم ومن شر الظالمين.

(إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ ۚ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ۖ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ وَالْقُرْآنِ ۚ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ ۚ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُمْ بِهِ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [سورة التوبة 111]

قبل هذه المراحل الثلاث مراحل الاتطور عند الامام مراحل سجونه نزول في يم الظلمات وسنة ولادته البشرية في سنة كاملة الارقام والاسرار ودخوله الى بطن الحوت وسنة 11 وسقوطه في بئر الظلمات لمدة 33سنة . نكمل الحديث عن حياة الامام البشرية من ولادته الى مرحلة المهدية

امين الحافيظي