الهيكل السليماني

الجزء 1 ساقص عليكم قصة الهيكل و التابوت كان يا ما كان في سالف العصر والزمان ملك نبي من انبياء الله اسمه سليمان الذى كان يدخل للمحراب ليتعبد الله و يمكث فيه شهرين و كان اليهود يرون عمود من نور ينزل على ذالك المكان و لكنه في الحقيقة كان يسافر الى الارض التى بارك الله فيها ليبني الهيكل الذى امره الله ببناءه في السر و المنطقة السرية لكي يخفي فيها التابوت و كانت الريح تحمله مضيها شهر و غدوها شهر. واليهود منذ ذالك الوقت للان يبحثون على التابوت و يضنون انه موجود في القدس . القدس بالنسبة لهم اكثر الاماكن يضنون ان الهيكل والتابوت داخله فينقبون حتى يصلون اليه .القدس اكبر احتمال لوجوده وهناك احتمالات اخرى مكة المسجد النبوي ، جبل طور بسيناء ، وهرم خوفوا بمصر . لدى الكل يتنبئ بزوال دولة اسرائيل من احتلالها للقدس والاراضي المجاورة في سنة 2021. في كل الحالات سيخرجون من القدس المقدسة سواء عثروا على الهيكل ام لا .فان عثروا عليه ظهر الدجال بقوته في الباطن وزاد الفساد وصيطروا على الارض الوسطى وكل مجال طاقتها .وان لم يجدوه ولن يجدوه سيخرجون الى سيناء يستوطنوها ليكملوا الى القاهرة .كاخر احتمال .بعدما نقبوا حول الكعبة في ترميمات في كل مرحلة ولم يجدوا شيي لدى لم يعد لها اهمية وال سعود سينتهون لن يعينهم احد من عذاب الله .والمسجد النبوي محصن تماما يبقى اخر مكان ويدخلوه بالمكر والخديعة لا الصيطرة والقوة وهذا كذالك عند الله محال . فهم يمكرون والله يمكر والله خير الماكرين . سيخرجون من ديارهم وحصونهم لسيناء هناك يظهر جيش مصر الحقيقي ومقاومته للعدوان . نلاحظ ان اسرائيل قوية لا احد سيحرر القدس من قبضة بني اسرائيل. في الباطن بني اسرائيل هم الجن الساحر القوي في مملكة ابليس اللعين وقوته .وظاهريا دولة بسيطة اناس ضعفاء لهم علم ونظام و كل الدول وقادتها تحميهم وتعينهم .قوتها في حماية كل الاقوياء لها لدى مستحيل احد يقوى على حرب مع اسرائيل . حكمة الله بالغة كل هذا الجهد والقوة ليظهروا على الخلق فيعرفوا ولن ينالوا شيي . فيعودوا يتيهون اربعين سنة ليوم الفصل . [if !supportLineBreakNewLine] [endif]

 

========== الجزئ الثاني: --------------- كان يا ماكان في سالف العصر والزمان نبي من انبياء الله في الارض اسمه داوود رفض الله ان يبنى داوود عليه السلام الهيكل المقدس لاخفاء فيه التابوت الذى حملته الملائكة في زمانه باورشاليم حيث ان داوود جمع رؤساء بنى اسرائيل و رؤساء الفرق الخادمين للملك و ووقف على رجليه و خطب فيهم قائلا اسمعونى يا اخواتى و شعبي كان في قلبي بناء بيت قرار التابوت عهد الرب و لكن قال الله لى لا تبنى بيتا لاسمي و انما اختار ابنى سليمان ليجلس على مملكة الرب بعدي و قال لي ان سليمان ابنك هو يبنى لي بيتي و داري فلهذا وكل امر بنائه الى ابني سليمان لان الله هيئ له مكان اخر لا يستطيع داوود الوصول اليه مخبأ سري و هيى الله لسليمان الاسباب حينما دعى سليمان ملك عظيم فسخر له الله كل ما يحتاجه لبناء الهيكل كما يريده الله و من هنا بدأ ما يسمى حاليا بالماسونية الصهيونية اي البناؤون .في عصرنا وذالك اصلها يعملون على سرقة والتنقيب على اي علم وجوهر لبناء الهيكل والوصول للتابوت فيه سكينة وحياة وبقايا من ال موسى وال هارون وسر الاسرار وسر الحياة .وقتل واضهاد كل روح طيبة ونورانية لكي لا تصل الى الهيكل وفتح التابوت فتشرق الارض بنور ربها .والامام المهدي او امام المتقين هذه مهمته وسر قوته والصراع منذ ذالك الوقت بين نسخ الامام في كل عصر ونسخ الشيطان .من يجلس على عرش البر والبحر الظاهر والباطن .والعاقبة للمتقين و لما استلم سليمان الحكم امره الله ببناء الهيكل في اورشاليم ليكون بمثابة غطاء على الهيكل الخفي و في ذالك الهيكل الذى بناه في اورشاليم خصص حجرة مخفية في وسط البيت و هي المحراب ليضع فيه التابوت واقام تمثالين لملكين يحرسان التابوت قدس الاقداس و غشى المحراب بالذهب الخالص و سد الباب بسلاسل من ذهب و لا يدخل اليه الى القليل القليل و لقد تم بناء هذا الهيكل من طرف صفوة رجال الدين و سليمان هو من رفع حجر الاساس و بهذا اصبح الهيكل بيت مقدس و مركز روحي و دينى لليهود و عاصمة مملكتهم و وسيلة لنقل تراثهم و انه يحولهم من التشتت و الضياع و الانهزام الى الانتصار على الشعوب و لكنهم يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين لم يكون يعرفون الحقيقة الكاملة و هي ان النبي سليمان كان يدخل الحجرة المخفية التى لا يدخلها الا الخواص و يوهمهم انه يتعبد الله حيث كانو يرو عمود من نور ينزل من السماء و هو ان الريح العاصف كانت تاخذه من تلك الحجرة الى الارض التى باركنا فيها و التى يجب ان تبقى سرا الى ان يظهرها الله على يد المهدي هذه الريح غدوها شهرا و رواحها شهرا و هذه هي المدة التى كان اليهود يظنون انه يقضيها في التعبد و كل هذا كان يحدث في خفاء عن اعين بنى اسرائيل و لهذا اتهم سليمان في ايامه الاخيرة من طرف بنى اسرائل بالكفر و الشرك و الخيانة و هو اختفاء عن انظارهم هو و التابوت من الهيكل المقدس و بعدما كان اليهود يعتقدون ان سليمان هو ملكهم الذى راو في زمنه المجد و التفوق على الشعوب و لكن ارادة الله كانت فوق تطلعات اليهود و كان في علم الله ان اليهود سيتحالفون مع ابليس اللعين و كانت ارادة الله ان امر سليمان ان يبنى موضعا للتابوت في مكان خفي.

اليهود والبناؤون الاحرار الماسونية شيي واحد تطور عبر العصور يبحث عن تحالف مع قوى الشر والسحر العظيم والابالسة ظاهر وباطن الهدف احياء الدجال بقوة التابوت سر الحياة حياة ابدية ظاهر وباطن وهو في الباطن وحش عملاق عظيم وهو الوحش 666 اللذي تقام له كل الطقوس في البيت الابيض ظاهر وباطن .

السؤال من سيصل الى الهيكل ومكانه الحقيقي ويفتح التابوت ويدخل داخله ويقوم بكل قوى الحياة العظيم والانوار الذاتية .الامام ام الدجال؟؟؟؟

سيناء ، جبل الطور ، الاهرامات ، احداث اخر الزمان تدور هناك ، مصر وجيش مصر يتهيئ باطن وظاهر

 

الجزئ الثالث : كان ياما كان في قديم الزمان في سالف العصر و الاوان قبل ان تكون البذرة و الشجرة ..هناك في عالم الارواح حيث كن فيكون شاء الرحمان ان ينزل الى ارضه ليصلحها من الفساد و خلق له جسما ليتجلى فيه فكان سليمان . .. عاش سليمان في رضى الرحمن و بلغ القرب و المنى حتى دعى بدعوته" ربي هب لي ملكا لا ينبغي لاحد من بعدي "فاستجيب له و اعطي ملكا عظيما و سخرت له كل الاراضي السبعة بما فيها ظاهرها و باطنها و عوالمها المتعددة و ملك قوى الطبيعة الجبارة و اوتي السحر يخلق منه ما شاء من الاسرار و يصنعون له به محاريب و تماثيل و صوان كالجفان تحمل من الاسرار ما لا تحمله العقول اظهر ما شاء من ذلك و اخفى الكثييير نشر الخير و السلام في الارض فكثر الخير و العظمة في الارض و حكم كل الشياطين و سيطر على شرهم و كان سيدهم ابليس خادما عنده لا يملك ان ينبس ببنت شفة ذليلا يسمع و يطيع يظهر الولاء و يخفي العداء و يمكر ... عندما اسلمت بلقيس و جائت الى سليمان ؛ فرح ابليس حيث وجد طريقا الى سليمان و ماكان له طريق . كما اغوى آدم من قبل يغوي بلقيس و يتمكن من سليمان و ان مكره لتزول منه الجبال ...التف عليها كالثعبان و قتل سليمان و الله يمهلهم و لا يهملهم و اسر بلقيس و اخد ما أخد من ملك سليمان و استخدمه لنشر ظلامه و شره حتى عادت الارض سوداء كئيبة بعد ان كانت خضراء نضرة لكن الله غالب على امره ؛ و يعود سليمان ليفك اسر بلقيس و يسترجع ملكه و تلك البطشة الكبرى يوم يفر المجرمين و يودون لو انهم كانو مؤمنين... الهيكل هو مجسم في تابوت الحياة للعودة ووعد الحق بعد ان استيئس الرسل.ذالك يوم النشور يوم البعث يوم الجمعة العود في المهد العود عيسوي العود احمد امين الحافيظي