كيف ان الله وملائكته يصلون علينا ؟

جمعة مباركة للجميع

اللهم صلي على نقطة الباء واله وصحبه كيف الله وملائكته يصلون على النبي وما معناها ؟

....

قال ربي انا لموسعون فكل ما قيل حق ومعاني اكبر من ذالك ولكن لنجمع معنى واحد كافي والشافي .هو معنى الصلاه تعني البركة ؛ .لان الله ينزل البركات اي الطاقة النورانية على عبده واشارة الى المدد الرحماني من الله الى عبده ليخرجه من الظلمات الى النور ويأمر ملائكته بفعل نفس الامر إنزال طاقة ملائكية نورانية عليه ويأمر المؤمنين السابقين اللذي يسعى نورهم بين ايديهم وبايمانهم ان ينزلوا على ويرسلوا نورا .وهذا سيحصل لكل مؤمن يحبه الله ان ينصره وينزله له من الطاقة ويعززه بنوره وملائكته انوار ملائكته وجنده الاوراح العلية المستنيرة .

فالصلاة هنا إرسال طاقة

وحقيقة الصلاة وجوهرها إرسال النور فبحب الله للعبد يكرمه بالدعاء لان الدعاء مخ العبادة .والدعاء شامل كل التعاليم سواءا تعبير باللسان او تعبير بالجوارج او تعبير بالقلب . فتذهب الدعوة وتعود مقبولة محملة بالانوار لتنظف العبد وتخرجه من الظلمات الى الله.

فبحب المولى تتم الصلاة لانها طاقة نورانية منظفة شافية .فانها حقيقة الصلاة اللتي ان حصلت تنهى عن الفحشاء والمنكر لان صلاة الله وملائكته والمؤمنين اي الشهداء السابقين تتنزل على كل عبد نزل للدنيا كل نبي ورسول وولي وابراهيم سابق لسيدنا رسول الله وكان ابراهيم عليه الصلاة والسلام امة .لدى كلام الحق دقيقة بدل ما يقول كما صليت على كل عبد مؤمن من تول الخلق الى اخره قال ابراهيم لانه امة وجامع . ابراهيم عليه السلام كان واحدا في قوم جاهل فعلمه الله كل شيئ ليكون معلما بعد ذالك فكان كالذر بين الاحجار . وكل امام في قوم جاهل هو أمة او أمي كما حصل لسيدنا رسول الله كان أمي اي أمة اي عالم في قوم جاهل فكانت التزكية والحكمة منه انطلقت. وكل إمام أمي هو الامام المجدد يكون على راس كل مائة سنة جامع لكل العلوم ومنه تظهر التزكية والحكمة .ليكمل الطريق الى الله بعدما قطعها الشيطان . كل شيئ يبلى ويتسخ ويقطع لدى فالمجدد أهل السماء يترقبونه ويتعقبونه ويصلون عليه حتى يكون الانقى والاطهر ليظهر الدين كله ولو كره الكافرون. وقد يحارب من لدن أهله أو عشيرته أو زوجه أو أبنه او عمه او خاله او قرب الناس اليه.او بعضهم او كلهم . مرج البحرين يلتقان بينهما برزخ لا يبغيان فباي الاء ربكما تكذبان .يخرج منهما اللؤلؤ والمرجان . فأهل الشريعة لا يقبلونه وأهل الحقيقة لا يقبلونه لكنه مؤيد من الله بالحق مخفي عن الانظار لا يعرفه إلا أولاده الذين يتعلمون على يديه جواهر ونجوم . وتظهر طريقته ويسلك من يسلك ويهلك من يهلك .وطريقته موصلة الى الله لا إلى جنة أو علم أو اسرار أو فنون . هذا ما جاد به الوارد الرحماني ...

امين الحافيظي